في
الجمعة 30 محرم 1439 / 20 أكتوبر 2017

جديد الخطب المكتوبة والرسائل
جديد الكتب
جديد الفتاوى
جديد الصوتيات

الفتاوى
استشارات
التحدث مع شاب عن طريق الإنترنت


التحدث مع شاب عن طريق الإنترنت
03-13-1432 07:36 AM
[TABLE=width:70%;][CELL=filter:;]
أنا فتاة متعلمة وتعرفت على شاب من الإنترنت وكانت المعرفة من موقع متعلق بالجامعة وبدأتُ بمحادثته وصار لي فترة وأنا أتكلم معه بالماسنجر برغم أني لم أخبره باسمي ولكني أعرف عنه كل شيء اسمه وتفاصيل في حياته حتى صوره عندما وضعها لأصدقائه قبل أن أتعرف عليه, وإلى الآن لم أشاهد منه شيء حتى الكلام معه لا يتجاوز الحدود, وقبل فترة اعترف بأنه يحبني ولا أكذب بأني تعلقت به ومع انشغالنا بالدراسة إلا أنه لازال يرسل ليسأل عن أحوالي وأوقات أحادثه ولكن ما عمري تكلمت معه بالهاتف, وصار له فترة وهو يريد أن يعرف اسمي وأهلي, وأنا محتارة هل أخبره أم لا, وإذا صار وتقدم لخطبتي أفكر أن أقول لأهلي لكن أخاف أن يرفضوا نتيجة للعادات والتقاليد ومع أنَّ أخواتي يعرفن الموضوع. فما رأيك يا شيخ؟ هل أقول له؟ وأخبر أهلي أم لا؟

الجواب ـ الذي ننصحكِ بهِ أن تتوبي إلى اللهِ تعالى من كلامك معه لأنهُ رجل أجنبي عنك أي ليس من محارمكِ, فلا يجوز لكِ الكلام معه ولا مع غيره وسيأتيكِ ما قـُسِمَ لكِ إمَّا هو أو غيرهُ, ومن ترك للهِ شيئاً عوضهُ اللهُ خيراً منه قال تعالى: { ومن يتق الله يجعل له مخرجاً * ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على اللهِ فهو حسبهُ إنَّ اللهَ بالِغُ أمرهِ قد جعل اللهُ لكل شيءٍ قدراً } [الطلاق آية 2 ـ 3], وأحذركِ من الاسترسال والتحدثِ مع الرجال في الإنترنت وغيره لما فيهِ من الضرر عليكِ في الدنيا والآخرةِ, اسأل الله أن ييسر لكِ ما فيهِ الخير والصلاح.
[/CELL][/TABLE]

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 4046


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
1.13/10 (29 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.